منتدي امل الامه
اهلا بك عزيزنا الزائر في منتدانا نرجو ان تكون في تمام الصحه والعافيه برجاء التسجيل في المنتدي حتي تستطيع رؤيه الصور والروابط والفيديوهات مع اطيب التمنيات من اسره منتدي امل الامه

Welcome dear visitor in our forum we hope to be in optimal health and wellness, please register at the forum so they can see the pictures, links, and videos with the best wishes of the forum hope of the nation


منتدي يدعم شباب المستقبل الذين سوف ينهضون بالبلاد الي الامام
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الغاضبون من الازمة الاقتصادية يواصلون تحركهم في العالم

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهره البنفسج
مشرفه
مشرفه
avatar

عدد المساهمات : 208
تاريخ التسجيل : 04/01/2012

مُساهمةموضوع: الغاضبون من الازمة الاقتصادية يواصلون تحركهم في العالم    الإثنين فبراير 20, 2012 10:19 am



الغاضبون
من الازمة الاقتصادية يواصلون تحركهم في العالم



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

و اصلت
الاحد تحركات "الغاضبين" المحتجين على الازمة الاقتصادية وعلى النظام المالي
العالمي في العديد من الدول وخاصة في المانيا وبريطانيا وهولندا، وذلك غداة تظاهرات
حاشدة في الكثير من دول العالم تخللتها حوادث واعتقالات في روما ونيويورك
وشيكاغو.


وهذا
الاصرار على المضي قدما في مواصلة التحرك ترجم باقامة مخيم في لندن امام كاتدرائية
القديس بولس في قلب حي "سيتي" للاعمال وابرز المراكز المالية في اوروبا، ضم نحو
سبعين خيمة.


وكان ما بين
الفين وثلاثة الاف شخص شاركوا في تظاهرة في هذا الحي السبت، وعملت الشرطة على عدم
تمكينهم من الاقتراب من مركز البورصة.


ورغم سعي
الشرطة الى تفريقهم فانها لم تتمكن من منع قسم منهم من تمضية ليلتهم داخل خيام
نصبوها في المكان.

وقال سبيرو فان ليمنن (27 عاما) احد الناشطين العاملين في
اطار حركة "احتلوا مقر البورصة في لندن" "سنبقى هنا ما يكفي من الوقت للتأكد من ان
الحكومة قد سمعت صوتنا واكدت لنا انها ستعمل على تغيير
الوضع".

في فرانكفورت الالمانية امضى نحو 200 شخص ليلتهم في نحو 30 خيمة امام
مبنى البنك المركزي الاوروبي، ومن المتوقع ان تجري تظاهرة للغاضبين في برلين امام
بوابة براندبورغ.


وكانت شرطة
برلين منعت السبت قسما من نحو عشرة الاف متظاهر من التخييم امام مركز الرايشتاغ
البرلمان الفدرالي.


والقت
الشرطة الالمانية القبض على عدد من الاشخاص واعلنت ان عددا من عناصرها اصيبوا بجروح
طفيفة خلال مواجهات مع المتظاهرين.

وفي امستردام نصبت نحو 50 خيمة في ساحة
البورصة، وتجمع نحو 300 شخص في الساحة قبل ظهر
الاحد.

وكان يوم السبت شهد مسيرات في 951 مدينة في 80 بلدا في انحاء العالم، في
امتداد لحركة ولدت في 15 ايار/مايو بتظاهرة في ساحة بورتا ديل سول في مدريد من
مجموعة اطلق عليها اسم مجموعة "الغاضبين".

واعلن مصدر ايطالي رسمي الاحد ان اعمال
العنف التي شهدتها شوارع روما السبت ادت الى وقوع 135 جريحا بينهم 105 من عناصر
الشرطة كما تسببت باضرار في الممتلكات العامة قدرت بنحو مليون يورو. كما اعتقل 12
متظاهرا ومن المرجح ان يعتقل اخرون.

وقال عمدة روما جياني اليمانو الاحد
"علينا ان نتحرك بالحزم المناسب بوجه هؤلاء
العنيفين".

واضافة الى روما شهدت مدريد ولشبونة اكبر التظاهرات
السبت.

واعلنت شرطة نيويورك الاحد ان "92 شخصا اعتقلوا السبت كما اصيب ثلاثة
عناصر من الشرطة بجروح طفيفة في تايمز
سكوير".

كما اعلنت الشرطة في شيكاغو ان 175 متظاهرا من الغاضبين اعتقلوا صباح
الاحد خلال اخلاء حديقة كانوا يتجمعون فيها.

وقال ماكس بانك من الفرع الالماني لحركة
اتاك المناهضة للعولمة ان موجة التحركات هذه لا تزال في
بداياتها.

وقالت صحيفة الباييس الاسبانية ان "حركة الغاضبين تظهر مرة اخرى بقوة
عالمية". واضافت "هذه هي المرة الاولى التي تتمكن فيها حركة شعبية من تنظيم هذا
العدد الكبير من المسيرات في هذا العدد الكبير من الاماكن المختلفة والبعيدة
وبطريقة منسقة".

وفي ايطاليا قالت صحيفة لاستامبا ان "العالم يخرج الى
الشوارع متحدا وسلميا ومنوعا". اما ايغينيو سكالفاري الكاتب في صحيفة ريبوبليكا
فكتب ان "الحقيقة هي انه توجد الان حركة عالمية. وكانت مقدمتها الربيع
العربي".

واضاف ان هذه الحركة "تعبر عن غضب جيل ليس له مستقبل ولا يثق بالسياسات
التقليدية، ولكن الاهم من ذلك انه يعتبر جميع المؤسسات المالية مسؤولة عن الازمة
وتحقق مكاسب من تضرر المصلحة العامة".

وقالت صحيفة بوبليكو البرتغالية انه "في
البرتغال كما في باقي انحاء العالم فان مسيرات يوم 15 تشرين الاول/اكتوبر اندمجت مع
الاجندة المحلية".



المصدر:"الفجر"


*****************
احتجاجات وول
ستريت تؤثر في النظام المالي
العالمي

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

خروجت جموع
شتى في أكثر من 80 دولة حول العالم تردد نفس الشعار تقريبا "لا للنظام المالي
الفاسد, ونعم لعالم أفضل", احتجاجا على النظام المالي العالمي القائم وتضامنا مع
متظاهري حركة "احتلوا وول ستريت" , التي بدأت من قلب عالم المال والأعمال في وول
ستريت بمدينة مانهاتن الأمريكية ,احتجاجا على جشع الشركات والسياسات غير المتوازنة
وغياب العدالة الاجتماعية.


ولفتت وسائل
الإعلام في عدد من الدول النظر الى التزامن في تفجر حالة الغضب عبر قارات العالم ..
وأنها لم تكن مفاجأة لخبراء الاقتصاد والمحللون الاقتصاديون , الذين تساءلوا في
تعليقات ومقالات بوسائل الإعلام والصحف الصينية , على سبيل المثال , عن إمكانية
وفرص نجاح حركة "احتلوا وول ستريت" في صياغة نظام سياسي ومالي عالمي جديد أكثر
عدالة بديلا عن النظام الرأسمالي , كما يطالب
المحتجون.

واعتبر المحللون أن هذه الحركات الاحتجاجية ليست ظاهرة عابرة , وليست
لإعلان الحرب على النظام الرأسمالي , وإنما تستهدف بالأحرى بنية هذا النظام لعدم
قدرته على تمثيل الشريحة الأكبر من الناس وتحالفه مع السلطة وسوء إدارة الاقتصاد
الأمريكي الذي يختفي خلف المشتقات المالية والسندات العقارية المبالغ في
قيمتها



المصدر:"موقع اخبار مصر"

********************
المظاهرات الأمريكية على خطى مارتن
لوثر كينج

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
سعت مراكز البحث ووسائل الإعلام
الأمريكية إلى الربط بين منهج زعيم الحقوق المدنية مارتن لوثر كينج وبين توجه حركة
وول ستريت, وربطت ذلك بتجمعات المتظاهرين في أنحاء كثيرة من أمريكا وكان متظاهرون
أمريكيون قد تجمعوا أمس في العاصمة واشنطن للمطالبة بإحياء دعوة مارتن لوثر كينج
لما وصفوه بتحقيق العدالة في الولايات المتحدة.


وبعد أن
انقشعت غيوم واشنطن وعادت الشمس لتملأ أرجاء ساحة الحرية في قلب المدينة, وجد
المتظاهرون في ذلك فرصة للغناء والرقص طويلا .. لتستمر اعتصاماتهم وتتكرر مطالبهم
مجسدة في المطالبة بالوظائف والعدالة وتحقيق العدل بين الأغنياء والفقراء أمام
الالتزامات الضريبية.

وقالت إحدى المتظاهرات "إن تحقيق المطالب سيحد من أسباب
المظالم وسيحقق فرص الحياة الأفضل للجميع, وحينها سنضطر إلى غلق كثير من
السجون".

ولأن الأزمة التي تعيشها أمريكا مست ملايين الناس وغيرت حياتهم بالكامل,
فقد اختار المتظاهرون إحياء دعوة المناضل الحقوقي الراحل مارتن لوثر
كينج.

وقال متظاهر آخر "عندما يتساوى الأغنياء والفقراء في واجباتهم, حينها
سيكون هذا الوطن وطنا للجميع, وحينها سيكون النظام المالي في خدمة
الجميع".

ويعتقد المتظاهرون أن دعوة لوثر كينج وحدها قادرة على أن تحقق العدالة
في حياتهم وإعطاء المزيد من القوة للحلم
الأمريكي.

وقالت إحدى المتظاهرات "إن الأغلبية من الناس هى التي تعاني اليوم من
قلة الوظائف وغياب الرعاية الصحية, أما الواحد في المائة فهم أصحاب المال
والأعمال.


والأغلبية
هم الغاضبون الذين يملأون الشوارع والطرقات".

وقد اختار المتظاهرون في واشنطن وهم في
طرقات المدينة التوقف وترديد الشعارات أمام مباني المؤسسات المالية في
البلاد


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الغاضبون من الازمة الاقتصادية يواصلون تحركهم في العالم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي امل الامه :: منتدي ابدعاتك هنا :: منتدي الصحافه-
انتقل الى: